كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع: 10 مهارات مهمة في كتابة محتوى

كتابة المحتوى بشكل أفضل - مقالات المدونة - شركة 2p

كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع: 10 مهارات مهمة في كتابة محتوى

صعب! معقد! يحتاج الى تركيز كبير! يستنزف مني الوقت! لا أجد ما أكتب؟ .. لا بد أن شيئا من هذه الحالات قد مرت بك كصانع محتوى أو محرر .. لا تقلق .. كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع لا تحتاج الى كل تلك الحروب والمشاعر.

دعنا نتحدث سويا:

إذا كنت تحدثت إلى معظم الكتاب، وخاصة المبتدئين، سيقولون إن كتابة المحتوى قد تكون تحديًا.

هناك ما هو أكثر من ذلك لإعداد محتوى مكتوب جيدًا بدلاً من تجميع الجمل.

يجب أن تعرف أن هناك منهجية ذكية لكتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع.

يجب عليك أولا النظر في ما إذا كان محتواك يهدف للإقناع أو التسويق او اثارة نقاش ..الخ.

ومهما يكن، يجب أن يكون مفيدًا وجذابًا، أليس كذلك؟

بالتأكيد، يجب أن تكون النسخة دقيقة ومحفزة للتفكير والتفاعل والإهتمام.

ولكن بغض النظر عن ما تقرر أن تتحدث عنه، يجب أن يكون من السهل قراءة ذلك المحتوى و أن يكون مثيراً للاهتمام (ولو لفترة قصيرة).

ومع ذلك، فالإحصاءات تثبت أن معظم الجمهور يقومون بمسح عام للمحتوى فقط، معتمدين على النقاط البارزة.

مع وضع هذا بعين الاعتبار، يجب أن تكون قابلية القراءة هي هدف أي كاتب.

ما هي سهولة القراءة؟ باختصار، هذا يعني أن القراء يجب أن يكونوا منسجمين مع ما يقرؤونه (فقرات مختصرة، كلمات واضحة، سطور بحجم مثالي وهكذا).

أي مادة، مكتوبة بشكل سيئ، قد يكلف ذلك خسارة القراء والجمهور.

ولكن ماذا لو كان لديك محتوى رائع، ولا أحد يقرأه؟ ما الذي تستطيع القيام به؟

كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع؟ .. نعم من فضلك!

إذا كنت ترغب في تحسين قدرتك على الكتابة، فستحتاج إلى بعض المهارات أولاً!

ابدأ بتحديد الغرض من المحتوى.

قرر ما إذا كان المحتوى سيتطلب من القراء اتخاذ إجراء (call to action) وأن ما لديك هو ما يحتاجونه فعلا.

عند السعي إلى النجاح، يجب عليك التصرف وفقًا لذلك أثناء جذب الجمهور.

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تفيد المعلومات القارئ وكذلك يجب أن تبني الثقة والمصداقية.

في مقالنا اليوم سنقدم لك 10 نصائح لتصل الى كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع، ليسهل ذلك عملك، ولتضع هذه النصائح كقواعد أساسية عند كتابة أي محتوى لتصل الى تحقيق أهدافك وتحصل على رضا جمهورك.

لديك الورقة والقلم؟

لنبدأ: 10 نصائح لتصل الى كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع

  1. تحدث مع القراء كما لو كنت تجري محادثة معهم

كن بسيطا في كتابتك، عفويا، كأنك تتحدث مع جمهورك وجها لوجه وبشكل شخصي.

اطرح الأسئلة لتنشيط عملية التفكير.

استخدم الكلمات التي يعرفها جمهورك (عامية قريبة من الفصحى مثلا).

ومع ذلك، لا يعني ذلك ملء صفحتك بالكثير من الكلمات العامية وتشتيت انتباه الآخرين، الذين قد يقرؤونها بخلاف ذلك!

تجنب كونها بلا لبس أوابتذال أو مرادفات مختلفة (نقصد المصطلحات التي سوف تستخدمها).

كصانع محتوى، يجب أن تدرك كل ما سوف تثيره من قضايا وكل ما سوف تعتمده من مصطلحات

هذا أمر سوف يكون أشبه بهوية وصورة تعبر عنك

  1. انتقل بين كل جملة و فقرة على نحو سلس ورشيق

قم بترتيب المحتوى على نحو منطقي، بدءًا من أهم الحقائق أولاً.

سيساعدك هذا على الكتابة بشكل أسرع وبشكل أساسي، سيكون لديك نسخة واضحة المقصد ومباشرة.

  1. إذا كنت تقوم بتأليف المحتوى (صناعته من الصفر)، فأنت بنفس جودة المحتوى الذي تصنعه!

قم بتقليد أفضل الكتاب والمواد المكتوبة ان كنت مبتدئ.

طوّر عادة القراءة لديك، وهذا ما سوف يجعلك تمتص أسلوب أفضل الكتاب وأساليبهم في مجالك.

أتقن أسلوب الكتاب الملهمين بالنسبة لك، اعمل على بناء الأفكار والمفردات الخاصة بك بطريقة طبيعية ومتوقعة من قبل الجمهور الذي تكتب له.

  1. تعلم كيفية كتابة عناوين تدفع الجمهور للقراءة

تعتبر العناوين الرئيسية أمرًا مهمًا لجذب انتباه القارئ (أو فقدانهم!! 😅😅).

العناوين هي أول ظهور للمحتوى الخاص بك أمام عيني القارئ، هو أول ما سيبرز في عيني القارئ.

لذا يجب أن تصمم عنوانك ليجعل من السلاسة والجاذبية الانتقال الى النصوص في داخله.

استخدم أداة (على سبيل المثال: HubSpot’s Blog Topic Generator) إذا لم تتمكن من طرح الأفكار بنفسك.

  1. تخطيط العناوين الفرعية قبل البدء في كتابة النص

العناوين المنظمة (من الرئيسية الى الفرعية) هي مفاتيح خاصة بالكتّاب الماهرين.

عندما يسير كل شيء وفق مخطط وفكرة مسبقة، اذا كل شيء يسير بسلاسة، ألا توافق؟

أو على الأقل هذا هو المتوقع.

  1. كتابة اقتباس لافت للنظر، صور او نكات ضمن السياق

ادعم محتواك بصور أو أي عناصر مرئية متسقة مع فكرة واسلوب المحتوى.

أصبح هذا الأمر رائجا، ويلقى قبول رهيب لدى الجماهير.

كتابة المحتوى بشكل أفضل - مقالات المدونة - شركة 2p

“الترجمة: لكي نعيش حياة إبداعية، يجب أن نفقد خوفنا من أن نكون مخطئين”

تشجّع الصورة ذات الأبعاد الذكية او العميقة او الفكاهية، او تلك التي تحتوي على اقتباسات او صور ضمن اهتماماتهم (افلام – شخصيات كرتونية ..الخ) على النقر على المنشور ومشاركته.

وكما هو في المثال بالأعلى .. هذا الإقتباس قد يغنيك عن عديد الصور والكلمات:

“لكي نعيش حياة إبداعية، يجب أن نفقد خوفنا من أن نكون مخطئين”

كذلك لا تنسى وضع عنوان او تسمية توضيحية.

يمكن أن تكون التسمية التوضيحية مرحة أو عميقة، تصرف وفق أسلوبك ونمط جمهورك.

  1. اكتب فقرات وجمل قصيرة

أسلوب مهم في كتابة المحتوى بشكل أسرع وأفضل

سيؤدي ذلك إلى تحسين درجات قابلية القراءة.

الجمل الطويلة تجعل من الصعب على الناس متابعتها.

هذا الأسلوب مهم للوصول الى حل وسط بين ملل القراء والفقرات الكبيرة.

  1. التكنولوجيا تدعمك .. استخدم المحرر الصوتي

في السابق (في السابق قديما أقصد 📜) كانت مهنة الطباعة لديها متخصصين يدفع إليهم مقابل أن يقدموا لكم خدمة التحرير والطباعة.

اليوم، التكنولوجيا متقدمة جدا، وأصبح لديك أدوات تقوم بطباعة وتحويل الصوت الى نصوص .. شيء مبهر!

انها تسمح لك بإملائها والترجمة بلغات مختلفة، وإضافة الرموز التعبيرية وعلامات الترقيم.

  1. اكتب أولا ، ثم حرّر

عندما تكون منغمساً في الكتابة، لا تتوقف من أجل إجراء أية تصحيحات.

قم بإجراء التحسينات عندما تنتهي، الأهم ان لا تقطع انسجامك وحبل افكارك.

لا يصل الجميع إلى الكمال في المرة الأولى.

ليس هناك أي مشكلة في مراجعة المحتوى بأقصى قدر من القراءة.

  1. استخدم أدوات لتحرير المحتوى

Grammarly هو أداة التحرير الأكثر استخدامًا للكتاب المحترفين إلى حد بعيد (لا أروج لها، ولكنها حقا مميزة -بالتحديد للمحتوى باللغة الانجليزية).

استخدمها للتحقق من أي نوع من مواد المحتوى التسويقي التي تنشئها.

ممارسات تساعدك في تطوير كتابة المحتوى بشكل أفضل وأسرع

  • قد يستغرق الأمر وقتًا في الكتابة حتى تركز على مشكلة واحدة في كل مرة، لذلك لا تقلق.
  •  الكتابة عمل مضن بالفعل، لكن لا يجب أن تكون كذلك بالنسبة لك أنت (المحررين).
  • ستكون هناك أوقات عندما تشعر بأن الهزيمة قريبة. ولكن إذا تابعت التدريب، فستكون ناجحًا.
  • أنت لست آلة .. فلا تتوقع أن تنتج دائما محتوى مبهر و 100% 😉
  • لا تجعل الكتابة أكثر صعوبة مما يجب أن تكون، وكذلك لا تقلق، الأمر سيصبح أسهل مع الممارسة الجادة!
  • اقلق بشأن التحرير في وقت لاحق. قد يتعين عليك تحريك الجمل، وإضافة علامات الترقيم والعبارات لجعل الفكرة أكثر وضوحًا، وهذا أمر جيد. وهذا هو السبب في أن الناشرين لديهم محررين.
  • لا أعتقد أنك يجب أن تأتي بمعلومات جديدة ومثيرة. في الغالب، يريد الناس التحقق من صحة ما يفكرون به بالفعل!
  • لا تخف من تدعيم ادعاءاتك بالبيانات والإحصاءات. في الواقع، يجب عليك ذلك. ويظهر المصداقية.
  • بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تكتب مع أخذ الاعتبار لشخصيتك وشخصية قرائك. سوف يفهمك القراء ويطالعونك كشخص ودود
  • ابحث عن كل المعلومات التي سوف تحتاجها لمحتواك، وأقرأ واطلع .. ثم بعد ذلك أطلق العنان لقلمك.
  • في النهاية، مهمتك هي جمع قطع الأحجية (التحرير، الدقة المعلوماتية، الصور او الاقتباسات) وصنع تحفه فنية 😉
  • وما بعد النهاية، قل لجمهورك أنك هنا إنسان مثلهم تود الحديث معهم في ما تكتبه من محتوى.

مقال مميز .. سريع وفيه أفكار مهمة لك كمحرر وصانع محتوى .. أليس كذلك!

أخبرنا انطباعاتك، آرائك أو أي ممارسة تتبعها عند تحريرك أو صناعتك للمحتوى .. نحن والجمهور نستمع لك 😊

هناك المزيد من المقالات المميزة :

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق